بارك خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود مشروع السلام عليك أيها النبي المقام في مكة، وأعرب عن إعجابه بفكرة المشروع الذي يُعنى ببيان تفاصيل حياة النبي ﷺ كأنك تراه، وبارك الجهود المبذولة في خدمة النبي ﷺ والتعريف بسيرته.

جاء ذلك خلال زيارة خادم الحرمين مقر إقامة حفل المبايعة الذي أعده لجلالته أهالي مكة المكرمة يوم الأحد 13 شعبان 1436 هـ، حيث يقام على هامش الإحتفال مخيمًا لعرض أحد أهم أقسام مشروع السلام عليك أيها النبي وهو «متحف السلام عليك أيها النبي» الذي يحتوى على أدوات ومقتنيات تحاكي ما كانت في عهد النبي  وأستعملها، أو ورد ذكرها في السيرة النبوية بشكل عام، إلى جانب خرائط ومجسمات تحاكي ما كانت عليه مكة المكرمة والمدينة المنورة في عهد النبي  من خلال إستخدام تقنيات العرض الحديثة.

وقد أصطحب خادم الحرمين الشريفين خلال جولته داخل أروقة المعرض فضيلة الدكتور ناصر بن مسفر الزهراني المؤسس والمشرف العام على مشروع السلام عليك أيها النبي، ونائبه فضيلة الدكتور علي بن بخيت الزهراني.

وقد أعرب الدكتور ناصر الزهراني عن سعادته الغامرة بزيارة خادم الحرمين الشريفين وتلبيته دعوة أهالي مكة المكرمة وتفضله بزيارة معرض السلام عليك أيها النبي، كما دعى الدكتور الزهراني خادم الحرمين لزيارة المقر الرئيس لمشروع السلام عليك أيها النبي في مكة، للإطلاع على باقي أقسام المشروع.  

وحضر الإحتفال عدد من كبار المسؤولين بالمملكة على رأسهم مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل، ومحافظ جدة اﻷمير مشعل بن ماجد، وأمين العاصمة المقدسة أسامة البار، ومساعد اﻷمين العام لهيئة تطوير مكة المهندس خالد فدا، وعدد من رجال اﻷعمال، ووجهاء مكة .
 


 

 



 




 


 


 

هل أعجبتك ؟؟ .... انشرها الآن على الصفحات الإجتماعية ..

التعليقات

أضف تعليق

آثار الذنوب

المعاصي سببٌ للهلاكِ، ومؤهلٌ للدمارِ، وجالبٌ للغضبِ، وَمَحلٌ...

آداب المجالس

الحياة أفنان، والمتع ألوان، والملذات أصناف، والمسلِّيات آلاف؛ ولكن...

أسرار أركان الإسلام

قال -صلى الله عليه وسلم-: "بُنِىَ الإِسْلاَمُ عَلَى خَمْسٍ: شَهَادَةِ...